الرئيسية / اخبار محلية / الكذاب جمال عيد وليلى سويف يتلقيان تكليفات من “الإخوان” ضمن حملات منظمة لادعاءات كاذبة ضد السجون

الكذاب جمال عيد وليلى سويف يتلقيان تكليفات من “الإخوان” ضمن حملات منظمة لادعاءات كاذبة ضد السجون


في إطار مسلسل الخيانة والسقوط في وحل الكذب وبيع الوطن، يقوم كل من جمال عيد وليلى سويف والدة علاء عبد الفتاح المحبوس في قضية التخريب بتنفيذ تعليمات جماعة الإخوان الإرهابية ونشر الأكاذيب ضمن الحملات المغرضة لهدم الوطن.

ورغم ان جمال عيد وليلى سويف أصبحا من الشخصيات التي لا تلقى أي احترام أو تعاطف من جانب الشرفاء من الشعب المصري، فإنهما يواصلان تنفيذ تكليفات جماعة الإخوان الإرهابية بشكل فاضح، حيث تفضحهم صفحات الإخوان والتي تنقل نفس التكليفات التي يكتبونها على صفحاتهما.
لقد أصبحت الحملات المسعورة ضد المسؤولين عن السجون المصرية بصورة ممنهجة وفي توقيت واحد مما يدل على أن مصدر التكليفات واحد ونجد الآن جميع النشطاء واتباع الجماعة الإرهابية يكتبون عن موضوع واحد ويرددون نفس الادعاءات.
ولاحظ المتعاملون مع مواقع التواصل الاجتماعي أنه بمجرد توقف “الإخوان” عن الحديث عن موضوع ما يتوقف الاتباع على الفور عن الحديث عن نفس الموضوع ويبدأون في تناول موضوع آخر ، فهم فئة من الخونة ووجهان لعملة واحدة.
فمازالت إفرازات ثورة يناير تحتفظ بالكذابين أعداء الوطن،
وأصبح هناك قناعة غير قابلة للشك أن ثورة يناير أفرزت مجموعة من الأفاقين الكاذبين مثل جمال عيد الذي يتاجر على حساب الوطن ومقابل دمار الشعب المصري البسيط.
لقد اختفى جمال عيد وأمثاله تحت الأرض عقب ثورة 30 يونيه التي أصلحت المسار، إلا أنهم بدأوا في الظهور مرة أخرى سعيا وراء التربح على حساب استقرار بلدهم.
ولا تزال إفرازات الثورة تحتفظ بالكذابين، لكن الفرق أن الشعب ليس بعبيد، حيث تحرر من حكم “الإخوان” واتباعهم الكذابين.

عن Economist2egy