الرئيسية / بنوك / “التجارى وفا بنك إيجيبت” يحطم حاجز المليار جنيه أرباحا لأول مرة فى تاريخه

“التجارى وفا بنك إيجيبت” يحطم حاجز المليار جنيه أرباحا لأول مرة فى تاريخه

حقق “التجارى وفا بنك إيجيبت” صافى أرباح تجاوز 1.1 مليار جنيه لأول مرة فى تاريخه، مقارنة بـ663 مليون جنيه حققها فى العام 2016، بنسبة نمو بلغت 68% فى صافى أرباحه.
وترجع الزيادة لارتفاع صافى العائد من الدخل بنسبة 28%، ما يوازى 450 مليون جنيه، نتيجة زيادة هامش الربح الناتج عن ارتفاع معدلات الفائدة على محفظة الاستثمار، بجانب زيادة حجم محفظة قروض العملاء بـ2.7 مليار جنيه بنسبة 32%، وزيادة حجم ودائع العملاء 3.2 مليار جنيه بنسبة زيادة 18%، كما ارتفع صافى الدخل من الأتعاب والعمولات 44 مليون جنيه بنسبة ارتقاء 14% بقيادة قطاع المؤسسات.
وقالت هلا صقر، العضو المنتدب لـ”التجارى وفا بنك إيجيبت”، إن البنك نجح فى تطبيق استراتيجية التنمية فى كل القطاعات، إذ تمكن فريق العمل من النهوض بحجم الأعمال، واستطاع قطاع المؤسسات اتباع سياسة النمو الاستراتيجى، ما أدى لزيادة حجم محفظة قروض العملاء 2.6 مليار جنيه، عبر البدء فى تكثيف المشاركة الفعالة فى القروض المشتركة مع البنوك الرائدة فى هذا النوع من القروض، والنمو فى المشروعات التنموية تماشيا مع سياسات الدولة، واستطاع قطاع الخزانة زيادة موارده من العملات الأجنبية بنسبة 100% مقارنة بالعام الماضى، عن طريق توقيع بروتوكول تعاون مع 7 شركات صرافة مصرية، ما أدى لمضاعفة عمليات البيع والمتاجرة للعملات الأجنبية.
وعلى نفس نهج التحول الاستراتيجى للنمو، استطاع قطاع التجزئة المصرفية بالبنك اجتذاب شرائح جديدة من العملاء وصلت إلى 15 ألف عميل، ما ساهم فى زيادة حجم محفظة ودائع العملاء 2.6 مليار جنيه بنسبة 28%، من خلال تقديم ودائع بعائد تنافسى مقارنة بأسعار السوق.
ولم يكن التميز فقط فى مؤشرات الربحية، ولكن فى مؤشرات الكفاءة أيضا، إذ بلغ مؤشر كفاية رأس المال 22% بنهاية 2017، مقابل 16% فى 31 ديسمبر 2016، ما يؤكد صلابة القاعدة الرأسمالية وقدرة البنك على النمو فى قطاعات الأعمال المختلفة، واستعداده لتطبيق معيار المحاسبة المالية الدولية IFRS-9.
وأضافت هلا صقر، أن “هذا الأداء كان له تأثير عظيم على القيمة المضافة للمساهمين، إذ ارتفع متوسط الربح على حقوق الملكية مسجلا 28% بنهاية 2017، مقابل 20% عن الفترة نفسها من العام 2016، كما تزايد متوسط الربح على إجمالى الأصول وصولا لـ4.3% بنهاية 2017، مقابل 3% عن الفترة نفسها من 2016، مع الاحتفاظ بإدارة رشيدة للمخاطر وببيئة رقابية صارمة، ونتطلع فى الأعوام المقبلة لأن نحافظ على، ونتخطى، هذا الأداء كما هو مخطط له فى استراتيجية العمل الجديدة للبنك”.
وعلق محمد شريف، عضو مجلس الإدارة التنفيذى ورئيس القطاع المالى والتحول الاستراتيجى  بـ”التجارى وفا بنك إيجيبت”، إن إجمالى حجم الميزانية وصل بنهاية 2017 إلى 27.9 مليار جنيه، بنسبة نمو 18%، تشمل 11.1 مليار جنيه قروضا وتسهيلات للعملاء بنسبة نمو 32%، و21.6 مليار جنيه ودائع عملاء بنسبة نمو 18%، كما بلغ حجم الاستثمار فى أذون الخزانة 4.9 مليار جنيه، بجانب 3.2 مليار جنيه فى استثمارات متاحة للبيع.
وأضاف “شريف”، أن البنك مستمر فى الاستثمار الاستراتيجى فى البنية التحتية لنقل البنك لطموحات المستقبل، التى أدت لزيادة المصروفات الإدارية ومصروفات التشغيل بمقدار 33% لتصل إلى 984 مليون جنيه بنهاية 2017، مقارنة بمصروفات إدارية ومصروفات تشغيل بلغت 739 مليون جنيه عن الفترة نفسها من العام 2016.
وتعد هذه الزيادة ضئيلة، مع الأخذ فى الاعتبار معدل التضخم وانخفاض قيمة العملة المحلية، بجانب تطبيق ضريبة القيمة المضافة بنسبة 14%، ما أدى لزيادة تكاليف الحصول على المنتجات والخدمات من الموردين، ورغم هذه الاستثمارات فقد انخفض معدل التكلفة للعائد وصولا إلى 39% بنهاية العام مقارنة بـ46% عن الفترة نفسها من العام 2016.

عن Economist2egy